لن ننساهم حتى لو نسونا

 

لمحة عامة:

 

تأسست جمعية الألزهايمر -لبنان عام 2003 كجمعيةغير حكومية وغير ربحية تهدف إلى تحسين مستوى معيشة الأفراد المصابين بالخرف ومقدمي الرعاية لهم.

وتشير الدراسات إلى أنه يوجد نحو 30,000 حالة لمرض الألزهايمر في لبنان وبناءً عليه وضعت جمعية الألزهايمر – لبنان رؤيتها ذات الشقين:

 

-الوصول إلى المزيد من العائلات للمساعدة في توفير نوعية حياة أفضل للمرضى ومقدمي الرعاية لهم.

-المساعدة في بناء البنية التحتية المهنية لتقديم الدعم والرعاية من خلال تأمين معرفة أفضل حول هذا المرض وكسر المحرمات حوله.

أهداف جمعية الألزهايمر

  • رفع مستوى الوعي حول مرض الألزهايمر وإدارته
  • احترام حقوق مرضى الألزهايمر
  • تسليط الضوء على أهمية دور مقدمي الرعاية الأسرية في التخفيف من حدة المرض
  • توفير سبل الوصول إلى أفضل رعاية اجتماعية و صحية
  • دعم المريض خلال مسيرته في الألزهايمر
  • تعزيز معايير الصحة العامة لمرضى الزهايمر لتجنب التعقيدات

لمحة عن عشرة سنوات

 

البرامج التي تم تطبيقها

 

ورشات عمل لكسر الحواجز

ورش العمل تدريبية في مختلف المستشفيات لتحسين نوعية الرعاية المقدمة للأشخاص المصابين بالخرف.

الوصول إلى إجمالي: 700 شخص

 

تدريب الممرضات الخاصات:

تدريب الممرضات من خلال خدمات بيوت التمريض

الوصول إلى إجمالي: 80 شخص

 

تدريب ممرضات بيوت التمريض:

ورشات عمل معرفية والتدريب المفصّل للممرضات في بيوت التمريض على كيفية التعامل مع المرضى المصابين بمرض الألزهايمر.

الوصول إلى إجمالي:100 شخص

 

برنامج بناءالقدرات و التوعية:

وقد تم تنفيذ هذا البرنامج لبناء قدرات الموظفين في مراكز التنمية الإجتماعية والوصول إلى الأسر في المناطق النائية من لبنان بالشراكة مع وزارة الشؤون الاجتماعية.

الوصول إلى إجمالي: 1000 شخص خلال السنة

 

برنامج التشخيص المبكر لمرض الألزهايمر:

يهدف هذا البرنامج إلى غربلة الحالات غير المشخصة لمرض الألزهايمر في لبنان بالشراكة مع وزارة الشؤون الاجتماعية.

الوصول إلى إجمالي: 700 مسن في9 مناطق في لبنان

حالات تم تشخيصها: 125 حالة

 

برنامج توعية الشباب:

أنشطة التوعية والتحسيس بمرض الألزهايمر في المدارس والجامعات.

الوصول إلى إجمالي: أكثرمن 200 طالب

 

التوعية بالتدخل الدوائي وغيرالدوائي لمرضى الألزهايمر

برنامج توعية يستهدف الأطباء والممرضين والأخصائيين الاجتماعيين ومقدمي الرعاية الأسرية.

الوصول إلى إجمالي: أكثرمن 200 شخص في 4 مناطق مختلفة

 

 

 

خدمات جمعية الألزهايمر - لبنان

 

  1. اجتماعات فرق الدعم:

وتعقد هذه الاجتماعات في مكاتب جمعية الألزهايمر- لبنان بالتعاون مع أخصائي العلاج المهني كل أسبوعين.

الوصول إلى إجمالي: أكثرمن 400 شخص في السنة

 

  1. إرشادات فردية:

تقديم الدعم العملي و العاطفي و المعلومات بشكل فردي و مباشرة إلى أفراد الأسرة.

الوصول إلى إجمالي: أكثرمن 400 شخص في السنة 

  1. خط المساعدة:

تقديم المشورة والطمأنينة والإصغاء المهني، فضلا عن تقديم أحدث المعلومات والنصائح عن أساليب وتقنيات جديدة لحل المشاكل.

الوصول إلى إجمالي: أكثرمن 1000 شخص في السنة

 

  1. فرق العمل المتجول:

تقوم جمعية الألزهايمر –لبنان بالدعاية والمساعدة في البحث عن كبار السن المتجولين المصابين بالخرف بالتعاون مع وزارة الداخلية والبلديات وباستخدام وسائل الإعلام الاجتماعية التابعة لجمعية الألزهايمر -لبنان.

الوصول إلى إجمالي: 3 أشخاص

 تأمين المعدات عند توفرها، مثال:

مساعد على المشي

15 سرير

15 كرسي متحرك

40 مساعد على المشي

الوصول إلى إجمالي: أكثرمن 200 شخص

 

  1. تأمين الدواء عند توفره

يقدّم لبيوت التمريض

الوصول إلى إجمالي: 117 مريض ألزهايمر

 

نشاطات التوعية لجمعية الألزهايمر –لبنان

 

  1. اجتماعات مقدمي الرعاية:

اجتماعات نصف شهرية لتقديم الدعم والمعلومات الإضافية إلى مقدمي الرعاية لمرضى الألزهايمر.

الوصول إلى إجمالي: أكثرمن 5000 شخص

 

  1. المحاضرات العامة:

جلسات التوعية العامة في جميع أنحاء لبنان

الوصول إلى إجمالي: أكثر من 000 10 شخص

 

  1. حملات التوعية باليوم العالمي لمرض الألزهايمر

الوصول إلى إجمالي: نطاق وطني

 

  1. حملة جمعية الألزهايمر- لبنان للافتات الطرقية:

الوصول إلى إجمالي: نطاق وطني

 

الجوائز

 

جائزة الجمعية الدولية لمرض الألزهايمر،متلايف عام 2013:

  • فازت جمعيةالألزهايمر- لبنان بجائزة “الجمعية الدولية لمرض الألزهايمر، “متلايف”من خلال “برنامج بناء القدرات والتوعية” عام 2013.
  • فازت جمعية الألزهايمر- لبنان بالجائزة الأولى ضمن أوروبا والشرق الأوسط و أفريقيا.
  • استطاعت جمعية الألزهايمر- لبنان من خلال “برنامج بناء القدرات و التوعية”، إلى الوصول إلى أكثرمن 1000 متدرب وفرد من العائلة من خلال مراكز التنمية الاجتماعية المرتبطة بوزارة الشؤون الاجتماعية عن طريق تمكينهم بأحدث الطرق وأفضل السبل للتعامل مع مرضى الألزهايمر، حتى يتمكنوا من تدريب الآخرين والتعامل بشكل مباشر مع الأسر المتضررة.